الخميس، نوفمبر 16، 2006

ليه - ياللا مش مهم

"يللا مش مهم"

هو احد اكثر التعليقات التي استخدمتها في الفترة الماضية -حوالي سنة - في تلك السنة واجهت الكثير من الفرص الضائعة والاماني التي كانت تزول بعد ان اري اول اشعاعاتها والامال التي تنهدم بعد وضع اول لباناتها والتي كان تعليقي بعد زوال كل واحدة منها يللا مش مهم وهكذا تحول هذا التعليق الي صديق للساني واصبح يسمع في نهاية كل حديث لي وكما هو الحال تطور التعليق بفعل
الاستخدام والابداع واصبح كالتالي

يللا مش مهم او يللا في داهية اختار من بين الاقو اس

ولكن يظل التعليق الاول له اصالته ورونقه ويبقي هو المستخدم بكثرة وعليه كان اختياري له ليكون اسم اول مدونة لي

ولكن لماذا هذا التعليق دون غيره

اظن انه في ظل واقعنا الشخصي و المحلي والاقليمي والدولي الملئ بالاحباطات والالام والفرص الضائعة وان شئت فقل الخيانات اعتقد ان افضل تعليق يجب ان يستخدم في نهاية كل تحليل او نقاش حول تلك الاحداث هو ان نقول يللا مش مهم .

يللا مش مهم ،، لاني وجدت في سورة الحديد تلك الايات التي اقرت لنا بحقيقة لا يمكن تجاوزها ان كل شي هو بقدر الله وان هذا الكون له رب يحكم ويدبر ويرأف وعليه فمهما تعرضنا لاحداث جسام فانه ليس بمهم لانه موجود .. الله .

مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الأَرْضِ وَلا فِي أَنفُسِكُمْ إِلاَّ فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ * لِكَيْلا تَأْسَوْا عَلَى مَا فَاتَكُمْ وَلا تَفْرَحُوا بِمَا آتَاكُمْ وَاللَّهُ لا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ . (سورة الحديد آية رقم 22-23 )

وعليه ،، فان المقصود من التعليق ليس الاستهتار او اللامبالة ولكن المقصود ان نضع الامور في نصابها وان نكون فعلا مؤمنين تمام الايمان بان كل شئ بقدر والا يتعلق قلبنا او اعتقادنا او ايمانا بنجاح او تحقق اي من تلك الاحداث او الاماني وهذا الايمان هو ايمان السعي والجد والعمل وليس ايمان الاستسلام والاحباط والتواكل والخنوع فمع تعليقي بـــ يللا مش مهم فانني اسعي لايجاد بدائل وحلول وتظل في يدي الفسيلة لاغرسها ولو ظهرت في سمائي نذر القيامة

يللا مش مهم،، لان التاريخ يحدثنا بانه فعلا ليس مهماً ما تراه الان من انكسارات فان تلك الانكسارات هي خبرات لك علي المستوي الشخصي او علي مستوي الامة تقوي ظهرك او ظهرها وتحسن اداءك او ادائها تحقق افكارك او افكارها تظهر خبثك او خبثها وفي النهاية لايصح الا الصحيح ويجب ان يعود الميزان الي استوائه والحق الي اهله فلذا كان يجب علي ان اعلق بـ يللا مش مهم.

يللا مش مهم،،،،،،

لانه فعلا مش مهم لانه اذا كان مهما فما هو مدي اهميته بالنسبة لما هو مهم اخر والاهميات تختلف بتعدد المهمات التي تتراوح بين المهم والغير مهم واحيانا نظن في امر انه مهم ثم نفاجئ بانه فعلا مهم واحيانا اخري نجد انه غير مهم.

حد فهم حاجة..؟!!

مش بقولكم انه فعلا مش مهم

واخيراً اختم بالتعليق الشهير ....

يللا مش مهم

هناك 13 تعليقًا:

غير معرف يقول...

استاذى العزيز انا سعيد اولا لانى شوفت صورتك وتخيلت كل كلمه كتبتها تخيلت انى اسمعها بصوتك
ويلا مش مهم

أحمد الجعلى يقول...

عندى امتحان بعد اسبوع ورغم ذلك اول ما عرفت عنوان المدونة دخلت جرى وقلت للمذاكرة "يللا مش مهم" وان شاء الله أسير على ضرب نصائحك يا استاذ مجدى ونديها للمذاكرة طناش او بمعنى آخر "يللا فى داهية"

مبرووووووووووووك يا أستاذنا وننتظر بل وأتمنى أن اجد كل يوم شيئ مش مهم فى حياتى وفى زياراتى الدورية للنت لأقرأه على مدونتك مزيلا بعبارة يللا مش مهم.

وللعلم لقد أثرت حميتى لأفتح مدونة أنا الآخر، ولكن لولا بقية من حياء لدى تدفعنى لأؤخر هذا الاجراء لحين انتهاء الامتحانات، لكنت بادرت على الفور لتنفيذه.

يللا مش مهم هو حدث تاريخى عالمى اقليمى دولى، اعتقد انه سيكون له أثر ملموس على الوضع الداخلى المصرى ونتائج جلية على الصعيد العربى الاسرائيلى ولا مانع من بعض الدور على الادارة الأمريكية ومزيد من النقاشات مع الديموقراطيين و.... ولا أقولك يللا مش مهم خلى الأيام القادمة تتكلم عن يللا مش مهم.
كل التحية لكم أستاذنا وتمنياتنا لكم بدوام التوفيق والتطور والعقبى عندكم فى المسرات

غير معرف يقول...

أستاذي اللي باعني (هو ان لما بعتنا كان برضو وفق نظرية يللا مش مهم؟) مبورك علي المدونة، و يبدو أن عالم المدونات بدأ يمتلئ بالعقول النيرة المستنيرة (المنيرة) - ده غير الحي اللي عندكو - و هذا عموما يصب في النهاية في مصلحة الشعوب المزنوقة بين مطرقة يللا مش مهم و سندان يللا في داهية.
و في النهاية
يللا مهم

غير معرف يقول...

انا مش فاهم ليه كل حاجة يللا مش مهم
لا فى حاجات مهمة والواحد بيتضايق لما ما يعرفش ينجز فيها !
انا بس منتظر الصفحات اللى جاية على المدونة دى وهنبقى نتعارك على التسمية لاحقا
وحتى ذلك العراك لن يكون امرا مهما :)
يللا مش مهم

sharkawoo يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته يا اسناذي الكريم

لكم أنا سعيد وأنا اكتب هذا التعليق لإني انتظرت كثيراً كي أكتبه في انتظار ابن السيدة

وبالنسبة يلا مش مهم فانا اعتقد ان تعبر ن حالة من اليأس بسب مرور الكثير من الفرص ولم يستطيع الانسان يحقق فيها الانسان ذاته

جزاكم الله خيراً

غير معرف يقول...

يلا إيييييييه

ومش مهم إيييييه

بن زياد يقول...

يلا يلا يلا مش مهم

يلا في داهية


كلمات معبرة عن واقع أليم نعيشه

مبروووووووووك أستاذ مجدي على المدونة

ودائماً إلى الأمام

ناصح أمين يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
سامح البرقي يقول...
أزال المؤلف هذا التعليق.
عبدالمنعم محمود يقول...

مبروك يا مجدي المدونة انا متأكد أنها حتكون ثرية واتمني ليك التوفيق ان شاء الله

يلا مش مهم يقول...

شكرا لكل المهنئين
عمرو وجعلوني ومنعم وابراهيم وطارق
وكذلك المهنئين تليفونيا
وارجوا من الاستاذ الشرقاوي اعادة قراءة المقال
وبطل استعجال في تكوين الراي

كوباية لبن يقول...

يلا مش مهم

حضرتك على كدة من أكبر حزب في مصر حزب السبعين مليون
حزب الماليشية





ماليش دعوة

هاجر يقول...

أما أنت بتعرف تقول مدونات ماقولتش ليه وأنت في طره