الجمعة، مايو 25، 2007

استعنا علي الشقا.. بالله "2"


ثم قال الرسول صلى الله عليه وسلم : هات اكتب بيننا وبينك كتاباً ، فدعا الكاتب -وهو علي بن أبي طالب - فقال : اكتب : بسم الله الرحمن الرحيم، فقال سهيل : أما الرحمن ، فما أدري ما هو ؟ ولكن اكتب : باسمك اللهم كما كنت تكتب . فقال المسلمون : والله لا نكتبها إلا بسم الله الرحمن الرحيم ، فقال صلى الله عليه وسلم : اكتب : باسمك اللهم ، ثم قال : اكتب : هذا ما قاضى عليه محمد رسول الله، فقال سهيل : والله لو نعلم أنك رسول الله ما صددناك عن البيت ، ولكن اكتب محمد بن عبد الله، فقال : إني رسول الله ، وإن كذبتموني اكتب محمد بن عبد الله،



ثم تمت كتابة الصحيفة



الفقرة اللي فوق دية سرد تاريخي لاحداث صلح الحديبية اللي كان في السنة السادسة من الهجرة



لو سمحتم اقروا الفقرة اللي فوق دية وركزوا فيها قوي



واستعدوا لتدوينة من تدوينات العم جلال وان شئتم فهو حجر متجه نحو بحيرة راكدة



ويللا مش مهم




هناك 19 تعليقًا:

sharkawoo يقول...

شكل الموضوع كبير أوي ...

بس أنا أحب أعلق علي هذا الموقف من وجهة نظري كالآتي ...

إن هذه المعاهدة في النهاية تعتبر نوذج فريد سواء للمعاهدات الدولية كانت أم الإسلامية علي وجه الخصوص ...

وأن تلك المعاهدة سواء في مضمونها أو صياغتها نتاج مفاوضات واسعة بين المشركين والمسلمين ... للوصول إلي هذا الإتفاق ... مع العلم ان هذه الفترة كان المسلمين فيها أقوياء وليسو ضعفاء وذلك علي استناداً علي أحداث كثيرة منها بعد غزوة الأحزاب وقول الرسول اليوم نغزوهم ولا يغزوننا...

والأمر في النهاية لم يفرغ من مضمونه ... ولكن فقط غيرت الصيغة من أجل إتفاق الطرفين فبسمك اللهم .. هي بسم الله ... ومحمد رسول الله هو محمد بن عبدالله ...

ما آراه أن بالفعل يجب محاولة الوصول إلي إتفاق ولكن ليس بعيداً عن الثوابت الموجودة عندي...

علي العموم في إنتظار الموضوع علي أحر من الجمر ..

الفجرية يقول...

نحن فى الانتظار

ومضات .. أحمد الجعلى يقول...

استر يااااااارب

(:

غير معرف يقول...

ايه يا عكم مجدى عايز تغير اسم الاخوان ولا ايه
يا رب سترك

غير معرف يقول...

مقدمه جذابه
على الأقل المره دى جذبت الجمهور وشديته دون الخروج عن الأعراف والتقاليد
يعنى دعايه محترمه
إسمح لى ان أبدى إعجابى بها
وأسجل موافقه عليها كما سجلت من قبل رفضى لأسلوب التشويق والجذب السابق
نتمنى نقرأ حاجه كويسه
ربنا يفتح عليك
وربنا يستر
والمره دى مهم

عبد الجواد يقول...

ايييييييييه يا صاحبي ناوي علي اييييييييه
ربنا يستر
شكلك كده هاترمي كوشة حجارة
عموما في انتظار تحديفك بس نشن صح الله يخليك
وان كنت متوقع مضمون التدوينة
بس الله ينور مقدمه مشوقة
ربنا يتقبل منك يا صاحبي ويجعل قلمك ولسانك في ميزان حسناتك
واحشني

عمرو طموح يقول...

قرات الفقرة..

و أعدت قراءتها...

بصراحة رأيت فيها الكثير...

و أهم ما رأيت.. هو .. التنازلات...أو سمها المرونة... كما تشاء.. و لكنها بالتأكيد هي مضاد الإصرار علي رأي ما.. و رفض أي تغيير أو تعديل... مع طرف آخر علي الساحة... ينبغي لك أن تتعايش معه بالأخذ و العطاء، و ليس الأخذ فقط...

ده بس باختصار.. عشان مكتبلكش تدوينة بدالك:))))

وللا ايه...

يحيي أديب يقول...

الموقف من أعظم مواقف الإسلام ويدل علي مدي عظمة ومرونة الدعوة والذي بعث بها صلي الله عليه وسلم

انا مستني علي نار واعتقد انك هتتكلم هن المرونة في الدعوة

Sanaa يقول...

بالنسبة لتعليق الأخ شرقاوى ،هو فى أصلا مشروع للعلاقات الدولية من منظور حضارى إسلامى لد.نادية مصطفى
المشروع ثرى جدا بالمناسبة للى يحب يطلع عليه .
--
أما بالنسبة لى
ان شاء الله
ربنا يحلها فى الصييييييييف
لو بقى فيها صيف
--

:-)
دعواتكم

fnan_geology يقول...

فى الانتظاااااااااااااار

أندلس يقول...

موضوع شيق جدا ومقدمة متميزة

في انتظار الطرح

إبراهيم الهضيبي يقول...

نقول الإسلام هو الحل؟

غير معرف يقول...

فاطلق لروحك اشراقها ولاتقيد فكرك
ةاستعن بربك فالاهداف محددة والخطوات مرسومة
رضا بركات

محمد رفعت يقول...

طيب

بس يا ريت الردود والتعليقات تبقى منغير شتيمة يا جدعان ولا خناقات زي المرة اللى فاتت

شمتوا فينا روز اليوسف

soreal يقول...

interesting approach... I have a feeling that I might be able to expect whats next... might be wrong though... waiting patiently ..

اروي لطويل يقول...

منتظرين علي أحر من الفحم المولع
وربنا يكرمك ما تعملهاش تاني
تفتح الموضوع وتسيبه وتمشي
منتظريين
منتظريين
يااااااامسهل

عمرو طموح يقول...

هضيبي...

كنت حقولها... بس عارف... قررت أكتب تعليق الأول يقول الفكرة اللي ورا السؤال ده... مش عارف كان خوف من الشتيمة وللا ايه... بس هو أنا محبيتش أقولها وخلاص:)

عموما دهسؤال حلو قوي...

نقول الإسلام هو الحل؟

وللا نلتزم بيه، و نرفع غيره؟؟؟؟

يللا بأه يا عم مجدي...

يومين كفاية قوي:)

نزلها عشان عندنا امتحانااااااااات

مش عارف ايه العلاقة.. بس هي جت كده

عبدو بن خلدون يقول...



أونكل
مجدي
سير
سير
...
وإحنا
وراك
عالمواسير

عبد الرحمن يقول...

يا جماعة خلوا بالكو من نفسكم

من الواضح إن الراجل ده مش هايجيبها لبر


وانت كمان يا أستاذ مجدي خلي بالك للحجر يخبط في أي حاجه ويردلك تاني

لأن في بحيرات في الإخوان وصلت لدرجه من الركود خلت الميه جفت