السبت، سبتمبر 01، 2007

اخيرا .. دونت


ازيكم يا شباب ويا بنات ويا اخوة ويا اخوات ويا زملا ويا زميلات ويا رفقا ويا رفيقات ويا مدونين ويا مدونات ويا رب تكونوا بخير وسعادة وهناء

اسف جدا علي انقطاعي عنكم لمدة اسبوع كامل بس بجد انا كنت في الحياة العملية اللي هي شبيهة بالحياة البرزخية ووان كانت الاخيرة هي الفترة التي تتوسط الحياتين الدنيا والاخرة فان الحياة العملية " الشغل وتوابعه " هي الفترة التي تتوسط الحياة الدنيا والموت وفيها تفقد كل قدرة علي ممارسة اي نشاط غير العمل وتمسح من ذاكرتك اي معلومات غير معلومات العمل وارتباطاته وتنعزل عن الحياة وتدفن تحت اطنان من المكالمات الهاتفية والاجتماعات البزنسية والسفريات المكوكية والمتابعات التفصيلية ولا يتبقي لك في تهاية المطاف الا سويعات قليلة تكفي بالكاد لتريح هذا الجسد الذي تحمله علي كاهلك وترمي به في بئر النوم الذي بلا قرار والذي سرعان ما ينتشلك منه رنين الهاتف او رنين المنبه لتقوم منتفض لتلقي بنفسك مرة اخري في بئر العمل الذي بلا قرار وهكذا دواليك " حلوة اوي دواليك دي " والله الدنيا لسة بخير

المهم ايه حكاية العنوان بتاع التدوينة دي وهو " اخيرا .. دونت " فاكرين اعلان صابون زست " اخيرا زست " بتاع الراجل اللي طالع عينه في الحياة وعرقان ومتبهدل ومرهق ومجهد ويوصل بيته ويدخل حمامه ويفتح دشه ويمسك صابونته ويبتسم ويقول بمنتهي السعادة والامتنان " اخيرا زست " انا زي الراجل ده بس بدل ما اخش بيتنا دخلت مدونتي وبدل ما افتح دشي كتبت علي كي بوردي وبدل ما اقول " اخيرا زست " قلت " اخيرا دونت " ايه رايكم بقي


نرجع لمرجوعنا

طبعا وكالعادة اختلف القراء حول اسلوب العرض والكتابة وتركوا صلب الموضوع وهذا في التدوينة السابقة " المحجوبيون " وتنوعت التعليقات ما بين مؤيد ومعارض وبين مشجع وناقد وبين شاتم وناصح وان كنت قد تعودت علي هذا الامر ولكنني ما زلت اؤكد ان التجربة ستنضج بنصحكم ونقدكم وتشجيعكم ومعارضتكم وشتائمكم ودفاعكم وشكرا لكل


المحجوبيون 2

علمنا من هم المحجوبيون وما هي طبيعتهم وسماتهم وضربنا نموذجين من تلك الاشياء والان سنتكلم عن نموذجين اخرين من تلك الاشياء وان ولكننا سنكتب في تلك التدوينة سنشير اليهم بالاحرف الاولي من اسمائهم وكذلك سيتم تعديل السابقة ايضا عملا لنصائح الكثير من الاصدقاء والقريبين وكما قال " زين " لي في الهاتف و"جعلي " عن طريق البريد الالكتروني " مش دول اللي الواحد يتحبس فيهم " ولذا فهي الاحرف الاولي سنشير اليهم بها


"ع - ع " حالة تحرش

لا يملك من الحضور والثقافة واللباقة ما يؤهله للعمل في الصحافة والاعلام ولكنها كما ذكرنا انفا هي الابواب الخلفية التي يملك مفاتيحها الاسياد الفاسدين ولا يفتحون تلك الابواب الا لمن يسلم نفسه لهم وهذا المتحرش ع - ع من هؤلاء الذين باعوا انفسهم وكانت لندن عاصمة الضباب هي مكافاته وفيها مارس الرجل عادته الاثيرة لقلبه وهي التحرش الجنسي يالسيدات وكانت الضحية هذه المرة هي السكرتيرة الانجليزية التي تعمل معه في مكتب الاهرام بلندن ولكن لحظه السئ ان السيدة الانجليزية لم تسكت وتقدمت ضده بشكوي واتقلب الامر الي فضيحة مدوية وللحفاظ علي سمعة مؤسسة الاهرام تم ترضية الاسكرتيرة الانجليزية بمبلغ يفوق الخمسين الف جنيه استرليني لتقوم بالتنازل عن شكواها وتم دفع هذه الاموال من خزينة الاهرام اي من جيوب دافعي الضرائب المصريين وكان كتب علي الشعب ان يدفع لهذا المريض النفسي ثمن نزواته ووامراضه النفسية

عاد الرجل بعد الفضيحة التي فعلها في لندن وتم توظيفه في جريدة الاهرام ولكن يبدوا انه لا يستطيع ان يعيش بدون ان يمارس هوايته القذرة فاوكل اليه السادة مهمة تحرش جديدة ولكن هذه المرة سيقوم الشئ بالتحرش بفصيل وطني فاعل وهو الاخوان المسلمين عن طريق برنامج اقل ما يوصف به هو " حالة تحرش " حيث يقوم هذا الشئ باخراج كافة امراضه النفسية ويستضيف بعض الموتورين من اصحاب الافكار والتنظيمات التي عفي عليها الزمن وتعفنت من ركودها ليقوموا بالهجوم الغير اخلاقي وغير منطقي علي جماعة الاخوان المسلمون ويقود هذا المتحرش ع - ع هذه الاشياء لتنفيذ اوامر السادة اصحاب الابواب الخلفية ويظهر امام الشاشة بابتسامته اللزجة ولحمه المترهل ولسانه الذي يكاد يصبح مشقوق كالسنة الحيات والثعابين لينثر سمومه وقذاراته علي المشاهدين والمستمعين ويمارس عادته القذرة وهي التحرش ولكن هذه المرة امام الجموع وعلي شاشات التلفاز المصري وبحماية من السادة المتنفذين وان كانت السيدة الانجليزية وجدت قضاء تشكي اليه سفالة ودناءة هذا الشئ ولكننا هنا في مصر الكل مستباح ومهان امام تلك الاشياء سواء في التلفاز او الاقسام او الشوارع والتحرش اصبح اخف وابسط حالات الانتهاك التي من الممكن ان تمارس ضد المواطن المصري اي كان دينه او لونه او انتمائه وللاسف اصبحت تتم علي ايدي اشياء تقبض المقابل من جيوب المصريين اي ان المتحرش يتلذذ بفعلته الدنيئة ثم يقبض ثمن فعلته ويسبغ النظام الداعر حمايته عليه

ويللا مش مهم


"ح - ر " ابو لسان زفر

بدايته كانت مراسل صحفي لجريدة حزبية في وزارة الداخلية ولكن السادة في الداخلية اكتشفول فيه من المهارات والقدرات ما يفوق العمل الصحفي فتم تعيينه كمخبر في وزارة الداخلية برتبة " لسان زفر " واصبح دور المحجوبي الجديد هو مهاجمة كل خصوم النظام الداعر وتشويههم واهانة رموزهم والمثير للدهشة ان هذا الشئ يكتب كل ما يكتب مرفق به ملفات توثيقية لا تتوافر الا لدي الاجهزة الامنية وخاصة " جهاز امن الدولة " حتي تشكك البعض ان المحجوبي قد تمت ترقيته من مخبر الي صف ظابط نتيجة لمجهوداته العظيمة التي يقوم بها لخدمة السادة اصحاب مفاتيح الابواب الخلفية

فتحت للرجل ابواب الاصدارات الصحفية فاصبح له بمجلة اسبوعية عدة صفحات ثم تتطور الامر الي عمود يومي بجريدة مشهورة يمارس فيه هوايته باطالة لسانه الزفر علي المعارضين او من يستهدفهم النظام الداعر ولكن هذا المحجوبي يتمتع بذكاء اعلي من اقرانه " العبيط والافاق والموالس " فهو يقوم بتوجيه بض زفراته الي بعض المسؤلين في الدولة لكسب مصداقية القارئ ولدرء تهمة المحجوبية عنه ولكن هيهات فالمحجوبي له سقف وهذا السقف سرعان ما يكشفه ويعري محجوبيته ويكفينا ما جاء في مقاله عن انتخابات الحزب الوطني الدتخلية والتي تناول فيها بالنقد صفوت الشريف القواد الاكبر واحمد عز الفاسد الاكبر ولم يتطرق ولو بالاشارة الي الصبي المدلل جمال مبارك ولا لابيه ومن المعلوم ان كل ما يجري بالحزب الداعر هو بامر واشارة من الصبي المدلل وبحماية من ابيه الظالم ولكن وكما ذكرنا سابقا ان هؤلاء المحجوبيون لا يملكون من امرهم شئ ولذا فلن تجد لهذا الشئ اي نقد تجاه هؤلاء الاسياد علي خلاف بعض الكتاب المحترمين كامثال مجدي مهنا الذي يقول للغولة عينك حمرا ويذكر هؤلاء بالاسم عند النقد ولا يستثني احد فالكل سواء اما قلمه ولكن المحجوبي ابو لسان زفر فالكل سواء الا السادة فهؤلاء لا يجوز الاقتراب منهم او نقدهم او الاشارة اليهم

نصيحة لابو لسان زفر

سمعت من احدهم نصيحة عنك وعن امثالك بتقول " دول يا ابني عاملين زي المداس مكانهم في رجلين الناس وكدة كدة هييجي وقت ويترموا لاما انهم قدموا واصبحول لا يصلحوا كواجهة لقدم السادة او لان ارجل السادة تغيرت وتريد مداس اخر " واعتقد انك يجب ان تفكر من الان ما هو مصيرك يا محجوبي

ويللا مش مهم

هناك 25 تعليقًا:

mohammad elanssary يقول...

هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

شذى مولوتوف يقول...

انا كنت ناوية النهاردة لو ملقيتش بوست جديد
كنت هاكتب لحضرتك منتظرين الجديد بفارغ الصبر

بس الظاهر ان حضرتك حسيت فعلا ان كل زوار المدونة منتظرين

عايزين نخرج من المود المقرف ده
بجد بيحسسنى بالعجز والظلم
وفعلا فعلا مش قادرين نقدم جديد ومفيش حاجة بتتحرك من حوالينا
انا كنت منتظرة برنامج الحزب الجديد اللى سمعنا عنه لعله يكسب حياتنا والحياة السياسية
بعض من الحراك واو التغيير

ربنا يوكسهم ويقرفهم زى ماقرفونا وخلونا نكره حياتنا ونكره العيشة فى مصر

أندلس يقول...

حمدا الله على سلامتك
عود احمد
بس الله يسعدك ارحمنا اكتئاب
كفااااااااااااااية
الصورة لا ينقصها سواد

alnagar يقول...

ما زلت عند رأيي أن هذا أسلوبا ساذجا
لتفريغ الشحنات العاطفية المكبوتة
مازلت أعتقد أننا أسمي من ذلك وأعلي
وأن هذا اسلوب السيدات الشلق في الحواري لما يفرشوا لبعض الملايات ويقطعوا في بعض بالكلام القبيح
رغم كل ما مر بنا من افتراءات واتهامات
لم يصدقها الناس بفضل الله
ولسنا بحاجة الي هذا الاسلوب
الذي يجعلنا ضعفاء او لسان وبس

غير معرف يقول...

أسلوبك جميل وتشبيهاتك أجمل بس بخصوص الكلام فى السياسه انا مقدره مشاعر حضرتك واستياك من اللى بيحصل حولينا ومشاعر كل حد بيعرف الحقيقة. فكره حلوه انك تعرف الناس حقيقه الناس ديه بس اللى مش حلوه انك تقول اى كلمه وحشه مش علشانهم ده علشان حضرتك زمان ايام الرسول (صلى الله عليه وسلم) كان فى ناس بردوا وحشين بس مسمعناش انو حد شتمهم علشان كانت اخلقهم مكنتش بتتعدى الاانهم يدعلهم ربنا يهديهم صح ولا ايه وكمان علشان حاجه مهمه تانيه انك كده بتعرض نفسك لمشاكل من غير داعى مع ناس وحشين وده كده مش حل ولا سعتها هتقدر توصل لليى بتتمناه مش كده المهم ان الكلام كتير بس الاهم الكلام بيقى فى صالحنا مش ضددنا ويارب تكون فهمتنى واتمنى لحضرتك حياة سعيده وكريمه وحميده ههههه..

bahry يقول...

الاخ العزيز
مجدي باشا
اولا ربنا يوفقك في الشغل يا زميل بما اننا ولاد كار واحد
ثانيا مهو انت بتصيع اهو وذكرت مقولة سيدنا ابو بكر في صلح الحديبة

عموما

دي حرب إعلامية والإطار الاخلاقي ألا تكذب او تدعي وقائع لم تحدث رغم عدم التزام الطرف الاخر بها

الحاجة اللي غيظاني جدا من شباب الاخوان عدم فهمهم لفقه الواقع

انها مشية يبغضها الله ورسوله

إلا في هذا الموضع

فهمين؟؟
ها؟؟

والله شكلكوا مش فاهمين

ولا يمكن فاهمين
بس بتستعبطوا

بحري

ابو مفراح يقول...

وفقتم

أحمد ورد يقول...

أستاذ مجدى
هو انت بتشتغل ايه؟

شقاوة شعب يقول...

احساسى بيقول ان التدوينة دى اتكتبت فى حالة نفسية تسودها السعادة والانشكاح

اسماء العـــــــريان يقول...

غدا الاثنين 3 سبتمر
استئناف قرار الحبس بالتجديد 15 يوم لمجموعة الدكتور عصام العريان ومن معه

فى محكمة شمال القاهرة بالعباسية

الساعة 10 صباحا

ارجو ممن يريد التضامن معنا ان ياتى

alnagar يقول...

الاستاذ بحري
من الأدب أن لا تهين من يخالفك الرأي
ان كنت تعلم شيئا عن أدب الحوار
وجزاك الله خيرا

أبو حنيــن السكندرى يقول...

يا أستاذ مجدى
مش عايز ليه تقول إسمه

أكيد هو

الشىء اللى ليه خوار(أقصد حالة خوار)

عمرو عبد السميع

ده عرفته لوحدى أما التانى
فغلب حمارى ياريت تقولى عليه

أما عن الأسلوب فأنا لاأرى فيه اى شىء خارج خاصة أن النبى أمرنا بفضح الظالم
أما كونك أستعرت كلمات من الأدب الشعبى المصرى المعاصر والتى تعتبر فى نظر الأدب العربى الأصيل خروج عن اللائق

فأنا لا أرى فيه شىء
خاصة أن هذه الكلمات المستعارة بمقياس الشتائم المعاصرة فهى لا شىء بل هى أدنى ما يوصف به هؤلاء المنافقين

وبعدين ربنا سبحانه وتعالى لما جه يوصف اليهود وصفهم بأنهم كالحمار يحمل أسفارا

معنى كده إن رنا وحاشاه ذلك قد أخطأ ..؟

بالعكس
فسبحانه أعطى وصفا دقيقا لحالهم

ولله المثل الأعلى طبعا

أقصد من كده إنه طالما هؤلاء الناس أقصد الأشياء كما وصفتهم

ظلموا وبان ظلمهم وجاهروا به بفجور وجب علينا توصيف حالهم وأنا ارى بأنك بالكلمات التى وصفها بعض الأخوة بأنها غير لائقة قد كرمتهم
واعطيتهم ما لا يستحقون


وعلى فكرة ما ينفعش مع اللى زى دول إلا أنك تفرشله الملايه زى ما قال بعض المعترضين على الأسلوب

وده ليه فايده عظيمة
أولا يعرفوا ان زيفهم بائن وإن الناس فاهماهم كويس

ثانيا فضحهم وتعريف من لم يعرف بأفعالهم الشنيعة

وهذا بالضبط ما نصح به النبى ص الرجل الذى كان يظلمه جاره

فقال له أترك بيتك وأجلس أنت وأهل دارك على قارعة الطريق فإن سألك أحد فاحكى له ما فعل بك

وما تحطش فى دماغك يا زعيم

ويلا مش مهم

وضـّاح يقول...

حمدا لله على سلامتك

ربنا يعينك .. ويوفقك

bahry يقول...

الاخ العزيز
النجار
غلط؟؟

غلط في مين؟؟

وبالنسبة لادب الحوار

تقصد اي حوار؟؟

بجد مش فاهم

يعني هو في حوار مثلا بيني وبينك وانا غلط مثلا؟؟

وطب وكان امتي دا؟؟

عموما

صباحك زي العسل

يا راجل يا عثل

عثل عثل يعني

محمود قطب يقول...

أستاذ مجدي عايز أسئل سؤال محيرني من التدوينة اللي فاتت

هو الموضوع عن فضح الأفاقين ولا عن الحكم الشرعي في كيفية التعبير عن الرأي

وزي مبيقول المثل
أشوف الموضوع أصدقك أشوف التعليقات أستعجب


الموضوع في سكة ومعظم التعليقات في سكة تانية خالص

غير معرف يقول...

استمر يا استاذ مجدى فان ابا لهب ليس الا احقر البشر الذين خلقهم الله ورعم ذلك انزل فيه سورة تذمه وتتوعده تتلى الى يوم القيامة والموضوع مش محتاج فقاقة...المتحرش عمرو عبد السميع وابو لسان زفر حمدى رزق
عمار داغر
المنصورة

غير معرف يقول...

استاذ مجدي
المرة دي تمام متجبش اسامي الناس دي عندك عشان المدونة تفضل نضيفة وكفاية بس الحروف وتبقي تنضف

الاخ بحري
ميصحش اللي انت قلته
وكلامك فعلا مستفز
وفقه واقع ايه اللي بتتكلم عليه يااخ
ميمكن حضرتك اللي مش مقدر فقه الواقع ازاي حضرتك بتدعو مجتمع لاداب الحوار واحترام اراء الاخرين وحضرتك مش محترم راي مخالف ليك
والسلام
اخوك في الله اليعقوبي

انا مش بتفلسف علي فكرة يقول...

هايل ان شاء الله ياستاذ مجدى انا أعتقد ان احنا هنسمع عن حضرتك سمع خير بس انا عجبانى جدا الحملة اللى حضرتك بتقودها من ساعة حملة الاعتقالات وبجد لا يفل الحديد الا الحديد وكمل السلسة اللى حضرتك بدائتها وربنا يسهل واحنا معاك ان شاء الله اى مشكلة تحصل هتلاقينا بنتضمان معاك
وسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسسلام

dr_kobrossy يقول...

يا أخي أنت عمال تقول أنا عايزكم تنقدوني
طوب الأرض قالك أن أنت صح
و طوب الأرض قالك أن همه غلط
و طوب الكون كله قالك عيب الألفاظ دي
مش سمتنا الألفاظ دي
مش طريقة حوارنا الألفاظ دي
و أنتا ولا هنا ولا بتبطل شتيمة
ولا بتبطل تلميحات سيئة
يل أخي أتق الله و أكبح شهوة النفس في السباب
و ليكن لك في رسول الله أسوة
و أنصح لك و نحن على أعتاب رمضان أن تمتنع عن السباب
و ثانيا أنت تقول رائعه الأستاذ نجيب محفوظ
و أنا لا أراها تعدو قصه مبتذله كتبها كاتب تجرء على الله للحصول على الشهره من قبل
أخي أتصحك [ـجديد نيتك لمدة دقيقة واحدة قبل الجلوس للكتابة
و أسأل نفسك لماذا أكتب اليوم
فاذا كانت الأجابة لله
فأنا واثق من أنك حتبطل بذاءة
بأذن الله

امام الجيل يقول...

الانين دول اشهر من نار على علم ومش محتاجين نكتبهم بحروف دناءة كلامهم وصلت للجميع واعتقد ان مفيش حد بيصدقلهم كلمة حتى كان التانى ده قريب بيتريق على عمرو خالد وقال ان عمرو زكى بيتابعه وكلام خايب كده
المهم الناس دى افلست وصحيح فعى ح ر
ده كلامه كله موثق بس حاجات من اللى هيا طبعا
مرة فتح مصر
ومرة مش عارف ايه
الراجل ده موهوب يا جماعة
بيعمل اللى الاخوان ميعرفوش يعملوه
بيعمل دراسات مضروبة بس مش اى كلام
ليهم اخرة ودنيا كمان هيتفضحوا فيها ان لم يرجعوا ويعفوا عنهم من ظلموهم

أميرة محمد محمد محمد يقول...

استاذ مجدي كالعاده هجوم كاسح ساحق ماحق راجع بقوه بعد الغياب

وكالعاده انا لا امانع في فضح المنافقين ولكني اعترض علي الاسلوب

انا حاولت ان اعرف مين ع-ع او ح-ر دول بس ماعرفتش لو حد عارفهم يقوللي علي جنب

ربنا يكرمك ومستنيين الباقي

أحمد ورد يقول...

يا جماعة أبشروا
الإخوان هيفضولوا فى السجون دائما و أبدا و لن تخلو منهم الزنازين
بينما الذين يقتلون الناس يخرجون براءة دائما و أبدا

سمعتوا آخر خبر
http://ward-wa-shook.blogspot.com/
عشان تصدقونى

عمر افندى و ابوه يقول...



خبر عاجل


عمر افندى يصوم فى رمضان

تابع قراءة الخبر على موقع عمر افندى دوت كوم

نداء خفي يقول...

أستاذ مجدي

أنا تابعت تدوينات حضرتك الأخيرة
ويمكن أنا لم اتفق مع أسلوب حضرتك كثيراً شأني كشان الباقين

لكن انا هنا عايزة اتكلم عن الفكرة
يعني بالنسبة لي أنا من الناس اللي نايمين عن وادنهم معرفش أي حاجة عن الأشخاص اللي حضرتك بتتكلم عنهم

صحيح لما بشوفهم أو أقرالهم بتضايق من كلامهم وأحس بوضوح إنه كله زور وحقد
بس مش بيبقى عندي دليل أكيد على كده
لكن ما أجي أقرأ كلام حضرتك عنهم أكيد يعني مش هصدق أو مش هخلي حد يصدق ذرة من كلامهم

وأنا بدأت أقتنع كقاعدة عامة إن المفروض الواحد مش يقراً لحد أو يسمعله إلا لما يعرف مين هو هذا الشخص وما هي أفكاره وما هو ماضيه

بس أنا كنت أتمنى إن حضرتك تتخلى عن استخدام الكلمات الساخرة أو اللي فيها شيئ من التشفي أو المعايرة

bahry يقول...

الاخ اليعقوبي

والله والله ما عارف اقول ايه

انا بقالي نص ساعة مش عارف اجمع كلام

عموما ارجو من حضرتك وحضرة الاخوة اللي شافوا تعليقي
انهم يحا

ولا اقولكم

نهاركم زي العسل

ملحوظة صغننة جدا

واضح اوي من كلامي وتعليقاتي اني مش اخوان
فياريت محدش ينتظر مني التقيد بمعايير الاخوان

سلام

بحري