الثلاثاء، أبريل 10، 2007

نفسي.. تاني

لما كتبت نفسي الاولانية جابتلي وجع الدماغ ليه بقي
لاقيت ناس معجبين جدا بيها وبفكرة البوح بمشاعرنا وخاصة اللي احنا الاسلاميين بتكسف نبوح بيها
ولاقيت ناس تانية معترضين ومخنوقين وبيتصلوا بيا يقولوا ايه العك اللي انت كاتبه ده وازاي تكتب عن مشاعر زي دية ولاقيت بعدها نقيب اسرتي بعد لقاء الاسرة بيكلمني اني لازم اخفف مساحة البوح الشخصي لان وعدد لي اسباب كثيرة وناقشته فيها واتفقت مع القليل منها واختلفت معه في الكثير ايضا منها
ولكن انا محرمتش وقلت اني مش هارمي ابدا سيفي وانهزم في معركة التدوين والبوح الانساني وقررت اني اكتب الجزء التاني من نفسي ومستعد لاي معركة يفرض علي خوضها واقسمت اني مش هارمي سيفي وهاكمل المعركة لاخر قطرة من كيبوردي وهانشوف اخرتها ايه معاكم ويللا علشان تعرفوا انا نفسي في ايه تاني
نفسي
نفسي.. نفسي ترجعللي شوية الاحاسيس اللي كانت عندي في اول التزامي "بأكد انها احاسيس مش افكار "
نفسي.. في همتي العالية ناحية كل خير . همتي الل يكانت بتخلليني اسمع وبعدها بلحظات اكون منفذ اللي انا سمعته
نفسي .. ترجعللي عزيمتي اللي كانت . عزيمتي اللي كنت بيها بحط تحدي لنفسي كل اسبوع وكنت بنفذه
نفسي.. في احساس اللوعة والندم والحزن اللي كانت بحس بيه بعد كل ذنب اعمله او تقصير مهما كان حجمه صغير ولا كبير
نفسي.. في احساس حسن الظن ناحية الاخرين .ليه دلوقتي كل كلمة بتتقال من حد بفكر الف مرة هي وراها ايه واتقالت ليه
نفسي.. في احساس الخوف من فساد نيتي ومراجعتي الدايمة لنفسي . ليه دلوقتي كل حاجة بعملها بقت روتينية
نفسي.. في احساس البذل والعطاء اللي كان عندي زمان . زمان ايام ما كنت مش بحسبها كتير ليه دلوقتي بقعد احسبها كل شوية
نفسي.. في احساس اني علي ثغر وان الاصل في حياتنا عدم الراحة ليه دلوقتي احلام السكن والعربية والمنصب في العمل هي اللي مسيطرة علي
نفسي .. في الاحساس اللي كان بييجي ليا لما اسمع كلمة فلسطين او الشيشان ساعتها كنت بتخيل نفسي في ارض المعركة اما موت او نصر
"نصيحة لنفسي " بفتح النون" في نفسي الاولانية "بكسر النون" كان القرار مش قرارك كان متعلق بظروف خارجية بس في التدوينة دية القرار قرارك ومحدش هايمنعك عن تحقيق اللي في نفسك
ويللا مش مهم

هناك 19 تعليقًا:

محمود سعيد يقول...

ياه نفسى دول كلهم فعلاً متعلقين بالهمة وبالحالة بتاعة الإيمانيات العالية بتاعة أول الإلتزام اللى الواحد حاسس أنها ضاعت منه

بس يا ترى هل هذه الحالة الجميلة اللى بتغمس الواحد فى الروحانيات هى الحالة الكويسة

ولا من يخالط الناس ويصبر على أذاهم ويعمل لله روحانياته العالية (نوعية مختلفة) هى اللى مطلوبة

بس المطلوب فعلاً
الاثنين
ساعة وساعة
ساعة المسجد
وساعة المعركة والجهاد
(أيام الصحابة يعنى)

نوعين من الحالة الإيمانية

عبد الرحمن يقول...

يا ريت لو تخليها نفسنا
وتبقى شعارنا كلنا

لأن كل الناس باختلاف ظروفهم وأحوالهم محتاجين المشاهر والأحاسيس دي أوي وخصوصا اليومين دول

عبد الرحمن يقول...

إنت شكلك خضعت لكلام نقيب أسرتك
يلا مش مهم
الواحد برده لازم يجمع ومايفرقش

بس المقدمه كان شكلها إنك هاتقول كلام غير كده خاااالص

AbdElRaHmaN Ayyash يقول...

انا معاك في البوح يا استاذ مجدي
البوح بكافة أشكاله وألوانه
البوح الذي تتبعه تلك الراحة .. خلصت اللي عندي وارتحت
دي الفكرة
وفي رايي ان دي المدونة اصلا
-----
بالنسبة للتدوينة .. انا نفسي في كتير من ده
ونفسي أحلامي اللي ترضي ربنا تتحقق
ونفسي ونفسي ..
فعلا نفسي

أروى الطويل يقول...

طيب ليه ؟؟؟؟ التدوينتين احلي نمن بعض كتييييييير اوي بجد حلوين خالص

غير معرف يقول...

again i m telling you what you shared in the first one was not just personal it was human

and you need to tell naqeeb osretak that you all benefit from sharing such human things

you as ikhwan look then as normal young Egyptian s and share those dilemmas we are all in

so for all the inpersonal reasons keep being personal

keep also being touched about what we all fac here

i expected something about the constitution !

its saddening to all of us isn't it ?

but also al Mohamashen is where i saw that you are in touch

i say that but i also say this is your space

don't write for your"audience"plz like others do

shokran

O

اسماء العـــــــريان يقول...

نفسنا كلنا والله يا استاذ مجدى

عمرو طموح يقول...

أستاذي....

لمست في أشياء...

كدت أبكي مع كل كلمة... تلك الشكاوي التي أشكوها لمن حولي... و أنا أعلم أن مربطها عند ربي...

تلك نفسي التي ما عادت كما كانت...

ذكرتني بشيء كتبته منذ بضعة أيام...

أما تذكر...؟
أذكرك...
بما قدمت...
أذكرك...
بعسرما لاقيت...
أذكرك بما قد كنت تشعر إن صليت...
و ذاك القرب يأخذك إلي الجنات إن ناجيت...
و تلك سحائب الرحمات تغمرك إذا امتدت لها كفيك...

أما اشتقت؟
و قد ضاقت بك الدنيا...
لذاك القرب من الرحمن...
و هم القلب أوجعك...
و صرخة حلمك الموءود تحكي عن قساوتك
فما باتت بك الرحمة
و قوة عزمك المأسور تنصحك
و تصفعك...
و تستحلفك بالله
فلا تقعد
عسي بالخير تذكرها...

أعادنا الله و إياك لتلك الحالات من تجديد الإيمان

احلم معايا يقول...

آآآآآآآه جيت على الجرح ياصاحبي والله ياعم مجدي كنت لسه باتكلم مع مسؤلي عن المعنى ده قريب وان المنطقة واقعة ومفيش حد بقى عند همة يشتغل ويدي زي الاول فرد عليا بأيه ياسيدي .......قاللي اشرب العصير اللي قدامك قولتله ماشي ياعم شربنا ..قالي اشرب تاني رحت شارب"لازم اسمع كلامه طبعا" وراح سألني رأيك الشفطة الاولى احلى ولا التانية رديت عليه وقلتله الاولى قالي طب لوجبتلك نوع عصير بنكهة تانية هيكون احلى ولا تاني شفطة قولتلوا اعتقد ان اي حاجة في اولها بيبفقى طعمها احلىوبدأت افهم ............راح شرحلي ان الكلام ده كان الراشد قال حاجه قريبه منه في "العوائق" ان مشكلة الملتزمين انه اول شفطة عنده بتبقى حلوة قوي بعد كده بيتعود على طعمها واحدة واحدة مابتاثرش فيه....طب والحل ...الحل ياسيدي ان الواحد ينوع ويشرب من كذا كوبايه كل فترة يجرب نكهة مختلفة المره دي صف اول شوية خشوع حبة كمان قيام ليل طب شوية ذكر بقلب حاضر ولو ربنا ميسرلك تطلع عمرة وهكذا لابد من التجديد المستمر..........وادينا بنجرب والله اعلم


تاسو بيدون يارجاله
http://e7lmma3aia.blogspot.com/

الكواكبي يقول...

ايه ده يا مجدي؟؟ انت تدينت وهاتبقى سني؟!! مبروك يا عم واضح ان حضور الأسرة فارق معاك جداً وانك بتتأثر ايجاياً بس ده بيدفعني للتساؤل . . هو انت كنت غايب في الأسرة اللي خدوا فيها ان البانجو حرام :) ده سؤال بريء جداً جداً

حبة جد بقى . . تدوينة حلوة يا مجدي ربنا يكرمك ويربط على قلبك وينفع بيك

اصرار أمل يقول...

يااللــــــــــــه
كأنك تتحدث بلسان الجميع !
كأنك سطرت أمنيات الجميع !
لعلنا نتساءل الآن : ماالذى حدث؟!
كنت قريبا أقول :اننى أفتقد نفسى ( بفتح النون ) التى كانت ..
ماالذى يحدث لنا ؟!
كلماتك أثارت فى قلوبنا أشجانا
أسأل الله أن يرفع عنا ؛ وأن ييسر لنا الاحساس بحلاوة الايمان .........

مصراوي أوي يقول...

جزئية بدايه الالتزام دي يااااااه نفسي فيها اوي وحشاني اوي والله

abodede يقول...

تدوينه رائعه يا أستاذ مجدى
أظن إنها لن نتثير لك المتاعب وستجد جانب من التشجيع من الدكتور ..... وممكن تطلعوا بواجب عملى تلتزم بيه الأسره غصبن عن عنيها

تدوين جميله .. إحساسه مختلف عن الأولى ولكن معناها راقى ورائع
وشوف حاجه تانيه غير العمل الطلابى ...جرب نكهه تانيه

لن أستكين يقول...

القول الحصر في تلخيص تكية مصر
http://wakeupandgo.blogspot.com/

محمد جمال عبد السلام يقول...

والله يا استاذ مجدي نفسنا كلنا فعلا انا نفي الشعور ده كنت عايز اكتبه لدرجة اني كنت بفكر اعمل مدونة خاصة بي لكتابة الموضوع ده لان المدونة بتعتنا خاصة بالدفاع عن الوالد بس
و الله جزاك الله خير الدال علي الخير كفاعله و اعتقد ال 15 اللي علقوا هنا اكيد راجعوا حسابتهم تاني جزاك الله خيرا كنت خايف انياكون الوحيد في الاخوان اللي عنده الحالة الايمانية دي ربنا يطمنك رجعت للواحد الامل في النهوض بعد تلك الكبوة

ربنا يكرمك و يعطيك ما يحرمك و ينفع بيك دينه و امته

أنس الشامي يقول...

نفسنا كلنا والله يا مجدي باشا

الواحد ساعات بتمر عليه لحظات بيتمنى

حاجات مقصر فيها يعملها تاني ...

تدوينة رائعة ...

يا رب حقق نفسنا ...

قولوا آمين ...

إنتهى

صاحب الهوامش
http://algam3a.com/hawamesh/

احمد الجعلى يقول...

المدونة دى عبرت عن حالة بأمر بيها بقوة فى الأيام الحالية، ومش باحاول ابحر بعيدا فى الذكريات لاستشعار تلك المشاعر الإيمانية العالية والتحليقات الروحية السامية، لأ فقط بأرجع حوالى أربع شهور فقط وانا باستعد واؤدى امتحاناتى ظللت لفترة كبيرة منتظم فى عباداتى واورادى وفعلا فعلا استشعرت بقر حقيقى من الله ولمست اثر تلك الروح

ولكن بعد ما انتهت الامتحانات ودخلنا فى دوامة الشغل والمستشفى واصبح الواحد بالعافية فى احيان كثيرة بيحافظ على الفرائض حسيت اد ايه الفرق كبير.

وباحاول اليومين دول انهض من جديد وكلماتك دى لعلها تعطينا دفعة للأمام ومساعدة فى أن نعيش هذه المشاعر مرة اخرى من خلال السطور والكلمات

fnan_geology يقول...

نفسى


وسلااااااااااام

عبدو بن خلدون يقول...

!نفسی آسوفک